Search our site or Ask

من أمهات المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها

هي السيدة التقية النقية العالمة العابدة الزاهدة السيدة عائشة رضي الله عنها بنتُ أبي بَكرٍ الصِّدّيقِ عبدِ الله بن أبي قُحَافةَ وأُمُّها أمُّ رُومَان بنتُ عَامرِ بنِ عُوَيمر.
 
هاجَرت معَ النبي صلى الله عليه وسلم وتزوّجَها بعدَ الهجرةِ وقيلَ بل في شوّالٍ سنةَ عَشْرٍ منَ النُّبوةِ قَبلَ مُهاجَره إلى المدينةِ بسَنةٍ ونِصف أو نحوِها،وكانَت بِكرًا،ولم يَنكِح بِكْرًا غَيرَها،ولم تَلِد لَهُ ولا غَيرُها منَ الحرائرِ سِوى خَديجةَ بنتِ خُوَيلدٍ. ونَكَحها وهيَ ابنَةُ سِتٍّ وقيلَ سَبعُ سنينَ،وبنى بها وهي ابنةُ تِسعِ سنِينَ، وتُوفّي عنها وهي ابنةُ ثمَانِ عَشْرةَ.
 
ولما احتضر الرسول صلى الله عليه وسلم استأذن من زوجاته كي يكون في بيت عائشة رضي الله عنها وفيه توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم وفيه أي في حجرة زوجته عائشة رضوان الله عليها دفن صلى الله عليه وءاله وصحبه وسلم.
 
تُوفّيَت السيدة عائشة رضي الله عنها في شهرِ رمَضانَ ليلة الثلاثاءِ لِسَبْعَ عَشْرَةَ مَضتْ منه وذلكَ في سَنةِ ثمانٍ وخمسينَ.وصلى عليها أبو هريرةَ نائبُ مَروانِ ابنِ الحكَم بالمدينة، ودُفِنت بالبقيع بعدَ الوِتر مِن لَيلَتِهَا.  
 
رحم الله السيدة عائشة وجمعنا بها في الفردوس الأعلى مع النبي محمد صلى الله عليه وسلم وءاله وصحبه ءامين.