Search our site or Ask

ذكر ابو حيان النحوي الأندلسي في تفسيره المسمى (النهر) في قوله تعالى: "وسع كرسيه السماوات والأرض" ما نصه : قد قرأت في كتاب لأحمد بن تيمية هذا الذي عاصرناه، وهو بخطه سماه كتاب العرش : "إن الله يجلس على الكرسي، وقد أخلى مكانا يقعد معه فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم" .

وفي الكتاب المسمى موافقة صريح المعقول لصحيح المنقول لابن تيمية (ج2/ص29) يقول : "والله تعالى له حد لا يعمله أحد غيره، ولا يجوز لأحد أن يتوهم لحده غاية في نفسه، ولكن يؤمن بالحد ويكل علم ذلك إلى الله تعالى، ولمكانه أيضاً حد وهو على عرشه فوق سماواته فهذا حدان اثنان" وهذه العبارة أكثر تصريحا - في التجسيم - من الجلوس حيث جعل لله مكانا محدودا بحدين .

وذكر ابن تيمية أيضاً في الرسالة الحموية : ( ص 121-122) عن العرش والكرسي قائلا "ومن قول أهل السنة أن الكرسي بين يدي العرش، وأنه موضع القدمين"
وفي مجموع الفتاوى المجلد الخامس صفحة 527 وكتاب شرح حديث النزول طبع دار العاصمة صفحة 400 يقول ابن تيمية مقرا بعقيدة الجلوس والتجسيم: "فما جاءت به الآثار عن النبي من لفـــــــــــظ القعــــــود والجلــــــوس في حق الله تعالى كحديث جعفر بن أبي طالب وحديث عمر أولـــــى أن لا يمــــــــاثل صفات أجسام العباد"اهـ.!!!! والعياذ بالله! وف نفس الصحيفة قال: "اذا جلس تبارك وتعالى على الكرسي سمع له أطيط كأطيط الرحل الجديد"!!.

في كتاب "شرح القصيدة النونية" لابن قيم الجوزية تأليف محمد خليل هراس يقول (صفحة ... 256) يقول والعياذ بالله: "قال مجاهد: ان الله يجلس رسوله معه على العرش".

وضلال أهل الضلال كثير في أيامنا ، فإن لم يصرحوا بالجلوس فإنهم لا بد أن يقعوا بأبشع منه
كتاب لهم اسمه ( فتح المجيد ) لعبد الرحمن بن حسن ابن محمد بن عبد الوهاب
صحيفة / 356
يقولون فيه الله جالس على العرش
والعياذ بالله تعالى من ضلالهم.


كتاب لهم اسمه ( تنبيهات في الرد على من تأول الصفات) ص/19
يقول فيها ابن باز : نفي الجسمية والجوارح والأعضاء عن الله
من الكلام المذموم . والعياذ بالله من ضلاله.


ويقول ابن باز في مجلة الحج جزء 11/ ص/ 73 _ 74
الله فوق العرش بذاته. أعوذ بالله.


إذا كنت تريد المزيد فهناك الكثير من ضلالاتهم