Search our site or Ask

 

السّماوات السبع مشحونة بالملائكة 

{ءأمِنْتُمْ مَنْ فِي السَّمَاءِ}

هذه الآية تفسّر بالملائكة لأنّ الرسول صلى الله عليه وسلم قال:

رحموا أهلَ الأرض يرحَمكُم أهلُ السّماء"رواه الحافظ العراقىّ

وعلى هذا تحمل الرواية المشهورة ارحموا من فى الأرض يرحمكم من فى السماء.أى الملائكة

 

أهل السماء هم الملائكة.الله تعالى لا يقال له أهل السماء فقوله تعالى:

{ءأمِنْتُمْ مَنْ في السماء أنْ يَخْسِفَ بِكُمُ الأَرْضَ}

[سورة الملك ءاية 16]

 

معناه لو أمرَ اللهُ تعالى الملائكةَ سكانَ السماوات أن يخسفوا بكم الأرض يا مشركون من ينقذكم؟ من يحولُ بين ذلك وبينكم؟ ملَكٌ واحدٌ لو أمره الله تعالى أن يخسف بهم الأرض لحصل.

لما ءاذى المشركون الرّسولَ صلى الله عليه وسلم جاء مَلَكُ الجبال الذي يصرّفه الله تعالى في الجبالِ، جبريل قال له: يا محمّد هذا مَلكُ الجبال أمرهُ الله تعالى بأن يَفعل ما تُريد، فجاء ذلك الْمَلَكُ قالَ:

"يا محمّدُ إن شِئتَ أطبَقتُ عليهم الأخشَبَين"

ـ يعني جبلي مكة ـ

 

قال صلى الله عليه وسلم:

" أرجو أن يُخرجَ الله من أصلابِهِم من يُوَحِـّدُ الله".