Search our site or Ask

سألَ هشامُ بنُ عُمَرَ صبيّا عربيا عن عمرِهِ,

فقال له: كم تعُدّ يا فتى العرب؟

قال الفتى: أعُدّ مِن واحدٍ إلى ألفٍ وأكثر...!

قال هشام: لم أُرد هذا,بل أردتُ كم تَعُدّ مِن السِّنين؟

قال الفتى: اثنانِ و ثلاثونَ سِنًّا في فمِي,سِتّ عَشرةَ فوق ومثلها تحت

قال هشام: لم أُرد هذا أيضًا, كم لكَ مِن السّنين؟

قال الفتى: قَدّرها الله سبحانه و تعالى!!

قال هشام: يا بنيّ إنّما قصدتُ ابن كم أنتَ؟؟

قال الفتى: طبعاً اثنين, أب وأم

قال هشام:يا الله,أُريدُ أن أسألَك عن ما عمرك!

قال الفتى: الأعمار لا يعلمها إلاّ الله

قال هشام:ويحَكَ يا فتى لقد حَيّرتني ماذا أقول لك!؟
قال الفتى: قُل كم مضى مِن عمُرك!!!؟