Search our site or Ask



في المائةِ الثانية للهِجرة كانَ هناك رجُلٌ تُوفّيت له أختُه فدفنَها وبعدَ أن دفنَها تذَكّر أنهُ وقعَت منه دَنانير في القَبر فأرادَ أن يَفتَح القَبر ليُخرِج الدّنانير، فانْكشَف عليه القَبرُ فرأَى النارَ تَشتعلُ فيه ففَزِع فرمَى علَيه التّراب وتركَه، وذهَب إلى أُمّه فسألها عن حالِ أُختِه، فقالت له مالَكَ ولها وقد ماتَت، فأصَرَّ علَيها حتى تخبِرَه ،فقالت لهُ كانت تُخرِجُ الصّلاةَ عن وَقتِها وكانت تَستَرِقُ السّمْعَ إلى بيُوتِ الناس، أي تتجَسَّس لتُفسِد أي لتَعمَلَ نميمة.
عذاب القبر ثابت وحاصل للكفار ولبعض عصاة المسلمين. أجارنا الله واياكم منه وحفظنا من الزيغ والضلال.