Search our site or Ask

بسم الله الرحمن الرحيم وبعد،

الاستنجاء
يجب الاستنجاء من خروج رطب نجس من أحد السبيلين [أي القبل والدبر]، فإذا خرج من الإنسان بولٌ أو غائطٌ فعليه أن يستنجي قبل الصلاة لتصح صلاته. ولا يجب الاستنجاء لخروج الريح.


والاستنجاء إما أن يكون بالماء، وإما أن يكون بشئ طاهر جامد يقلع النجاسة
[يزيل عينها، كالحجر أو الورق] غير محترم، والمتحرم كورقة مكتوب
عليها علم شرعي.


والاستنجاء بالماء يكون بصب الماء المطهر على محل النجاسة حتى يطهر المحل.
وأما الاستنجاء بغير الماء كالحجر فيكون بمسح المخرج ثلاث مسحات
حتى ينقى المحل، فإن لم ينق المحل زاد على ثلاث مسحات حتى ينقى،
ولا يكفي أقل من ثلاث مسحات ولو حصل النقاء بمسحتين.
فائدة:
يُسنٌّ لداخل الخلاء أن يقول عند الدخول:
"بسم الله، اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث".
وعند الخروج: "غفرانك، الحمد الله الذي أذهب عني الأذى وعافاني".


أسئلة:
1- مم يجب الاستنجاء؟ وما معنى السبيلين؟
2- هل يجب الاستنجاء لخروج الريح؟
3- بم يكون الاستنجاء؟
4- ما معنى شيء يقلع النجاسة؟ وأعط مثالاً.
5- كيف يكون الاستنجاء بالماء؟
6- من أراد الاستنجاء بغير الماء كالحجر كم مرة يمسح المخرج؟
7- هل يكفي أقل من ثلاث مسحات؟
8- إن مسح ثلاث مسحات ولم ينق المحل ماذا يفعل؟
9- ماذا يسن لداخل الخلاء أن يقول؟
10- ماذا يسن عند الخروج من الخلاء أن يقال؟

الوضوء: فرائضه وسننه
قال الله تعالى: {يا أيُّها الذينَ ءامنوا إذا قُمتُم إلى الصلاةِ
فاغسِلوا وجوهكم وأيديَكم إلى المرافقِ وامسَحوا
برؤوسكُم وأرجلَكم إلى الكعبين}
[سورة المائدة/ءاية:6].
وأركان الوضوء ستة هي:
1- النية بالقلب عند غسلِ الوجه فيقول بقلبه مثلاً: نويتُ الوضوء.
2- غسل الوجه من منابت شعر الرأس إلى أسفل الذقنِ ومن الأذن إلى الاذن.
3- غسل اليدين إلى المرفقَين: أي يغسلُ يديه من رؤوس الأصابع
إلى المرفقين، والمرفق هو العظم عند ملتقى الساعد والعضد.
4- مسحُ بعض الرأس.
5- غسلُ الرجلين إلى الكعبين أي مع الكعبين، والكعبان
هما العظمان الناتئان على ظهر القدم.
6- الترتيب: أي أن ينوي عند غسل الوجه ثم يغسل وجهه
ثم يديه ثم يمسح بعض رأسه ثم يغسل رجليه.

ومن سنن الوضوء:
1- التسمية، أي قول [بسم الله].
2- واستعمال السواك.
3- وغسل الكفين.
4- والمضمضة.
5- والاستنشاق.
6- ومسح جميع الرأس.
7- ومسح الأذنين ظاهرهما وباطنهما بماء جديدٍ.
8- وتخليل أصابع اليدين والرجلين.
9- وتقديم اليمنى على اليسرى.
10- والطهارة ثلاثًا ثلاثًا.
11- والدلك.
12- والموالاة، وهي غسل العضو قبل أن يجفَّ العضو الذي قبله.
أسئلة:

1- ما هي الآية التي تدل على فرضية الوضوء؟
2- كم هي أركان الوضوء؟ عددها.
3- متى تنوي الوضوء؟
4- ما هو القدر الواجب غسله من الوجه؟
5- ما هو القدر الواجب غسله من اليدين؟
6- ما هو المرفق؟
7- ما هو القدر الواجب غسله من الرجلين؟
8- ما هما الكعبان؟
9- ما معنى الترتيب؟
10- عدد بعض سنن الوضوء

نواقض الوضوء ومكروهاتهُ
من الأمور التي تنقض الوضوء:
1- خروج شيء من السبيلين، كخروج البول أو الغائط أو الريح أو الدود.
2- ومسُّ قبل الآدمي أو حلقة دبره.
3- والنوم على غير هيئة المتمكِّن
[أي على غير حالةِ القعود مع إلصاق دبره بمكان جلوسه
بحيث لا يبقى تجافٍ بينها وبين مكان جلوسه]،
أما النعاس فلا ينقضُ الوضوء والنعاسُ هو الذي يُسمع فيه الكلام
لكن لا يفهم ولا تُرى فيه رؤيةٌ.
4- وزال العقل، فمن غاب عقله بالجنون أو الإغماء انتقض وضوؤه.
مكروهات الوضوء:
- تقديم اليسرى على اليمنى.
- والزيادة على الثلاث في الغسل.
- والإسراف في الماء.

أسئلة:
1- عدد بعض ما ينقض الوضوء.
2- ما معنى السبيلين؟
3- هل النعاس ينقض الوضوء؟ وما هو النعاس؟
4- ما معنى زوال العقل؟
5- عدد بعض مكروهات الوضوء.