Search our site or Ask

الحمدُ لله ربِّ العالمين والصلاةُ والسلامُ على سيّدنا محمّدٍ الصادقِ الوعدِ الأمينِ وعلى إخوانِهِ النبيّينَ والمرسلينَ

ورد في كتاب -أخبار المهدي بن تومرت- وابتداء دولة الموحدية لأبي بكر الصنهاجي المكنى بالبيدق أن ابن تومرت قال:

واشتغلوا بالتوحيد فإنه أساس دينكم، حتى تنفوا عن الخالق التشبيه و التشريك والنقائص والآفاق والحدود والجهات، ولا تجعلوه في مكان ولا في جهة ، فإنه تعالى موجود قبل الأمكنة والجهات، فمن جعله في جهة ومكان فقد جسمه ومن جسمه فقد جعله مخلوقا ومن جعله مخلوقا فهو كعابد وثن،...
فمن مات على هذا فهو مخلد في النار". انتهى


ابن تومرت الشيخ الإمام الفقيه الأصولي الزاهد أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن تومرت البربري المصمودي الهرغي  المغربي صاحبَ"العقيدةِ المرشدة" التي تنسب لابن عساكر.  
ماتَ في ءاخِرِ سنةِ أربعٍ وعشرينَ وخمسِ مائةٍ.

نسبَ <العقيدةَ المرشدةَ> إلى ابن تومرت كل من:
الذهبيُّ في أعلام النبلاء [ج 19/540-541]
وعمر كحالة في معجم المؤلفين [ج 10/206]
وابنُ كثيرٍ في تاريخِه [ج 12/231]
والبرزليُّ في نوازلِه ج 6/366
وغيرُهم.


وسبحان الله والحمد لله رب العالمين