Search our site or Ask

الحمدّ لله ربّ العالمين له النعمة وله الفضل وله الثناء الحسن صلوات الله البرّ الرحيم والملائكة المقربين على سيّدنا محمد أشرف المرسلين.

أما بعد فقد ورد أنّ رسول الله صلى عليه وسلم قال: "لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق" رواه أحمد.
هذا الحديث مهم جدا لأنه يدخل في أبواب كثيرة منها أن الشخص إذا أمره إنسان قريب له أو بعيد، صديق أو بغيض لا يجوز أن يطيعه في معصية الله، حتى الأمير الذي يحكم البلاد لا يجوز أن يطاع في معصية الله وكذلك الوالدان الأب والأم فكثير من الأبناء لارضاء آبائهم أو أمّهاتهم يعصون ربهم كل هذا هلاك.

الله تبارك وتعالى هو نهانا أن نطيع أحدا من خلقه في معصيته سواء كانت هذه المعصية تتعلق بظلم إنسان آخر أو غير ذلك كما أنه لا يجوز للشخص أن يتحزب لإنسان على ظلمه لإنسان آخر لو كان أمه أو أباه أو أخاه. وهذا الحديث: "لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق" من جملة جوامع الكلم التي أوتيها نبيّنا صلى الله عليه وسلم، الله تعالى رزقه من الفصاحة والبلاغة ما لم يرزق أحدا من المخلوقين، أعطاه كلمات كثيرة كلّ واحدة تجمع معاني كثيرة هذه يقال لها جوامع الكلم.

قال تعالى: { لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ (286)} [سورة البقرة] ،
وقال تعالى: { كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ رَهِينَةٌ (38)} [سورة المدثر] ،
وقال تعالى:{ وَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ (8)} [سورة الزلزلة].

وقال تعالى: { مَنْ عَمِلَ صَالِحًا فَلِنَفْسِهِ ۖ وَمَنْ أَسَاءَ فَعَلَيْهَا ۖ ثُمَّ إِلَىٰ رَ‌بِّكُمْ تُرْ‌جَعُونَ} ﴿١٥﴾ سورة الجاثية

والله أعلم.